خارجية النظام تندد افتتاح كلية تركية في بلدة الراعي السورية

ذكرت وكالة انباء سانا التابعة للنظام السوري نقلاً عن مصدر في “وزارة الخارجية”، أن قرار تركيا بافتتاح كلية ومعهد يتبعان لجامعة إسطنبول في بلدة الراعي بشمال حلب هو خرق فاضح للقانون الدولي.

وقال مصدر مسؤول في “وزارة الخارجية والمغتربين”،

إن “سورية ترفض جملةً وتفصيلاً قرار النظام التركي بافتتاح كلية ومعهد يتبعان لجامعة إسطنبول في بلدة الراعي”.

وأضاف المصدر، أن “ذلك يشكل عملاً خطيراً وخرقاً فاضحاً للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة”.

وأصدر أمس الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مرسوماً رئاسياً يقضي بافتتاح كلية للطب ومعهد صحي في البلدة.

وبحسب المرسوم ستتبع كلية الطب والمعهد العالي، لجامعة العلوم الصحية في إسطنبول.

واعتبرت العديد من الجهات هذه الخطوة “ترسيخاً للاحتلال”.