مناطق سيطرة الفصائل الجهادية.. فلتان أمني وحوادث اقتتال مستمرة

تستمر حوادث الاقتتال في المناطق الخاضعة لسيطرة الفصائل الجهادية التابعة لتركيا، في الشمال السوري، ما يخلق حالة من عدم الاستقرار في تلك المناطق.

ودارت اشتباكات بريف مدينة الباب بين عناصر من ما تعرف بفرقة الحمزة ومجموعة “لواء سمرقند”، وفق المرصد السوري.

كما وقعت الاشتباكات، بحسب المرصد، بسبب خلافات على تمرير شحنات مخصصة للتهريب، فيما وردت معلومات عن وقوع جرحى من الطرفين.

وفي تل أبيض أكدت مصادر لراستي نيوز إقدام الفصائل الجهادية على اعتقال أفراد من عشيرة المشهور.

وكانت اشتباكات نشبت بين فصيل الجبهة الشامية والعشيرة المذكورة نتيجة “ادعاء أخلاقي من قبل العشيرة، على أحد قادة الفصيل”.

وفي عفرين وبقرية الفريرية بالتحديد سعى عناصر من فرقة الحمزة لسرقة محصول الزيتون،

ما أدى لتوتر بينهم وبين الأهالي، وقام عناصر من الفرقة بأطلاق النار صوب أراضي الزيتون.

كما وتستمر الفصائل الجهادية في اعتقال سكان عفرين، إذ اقدمت أمس على اعتقال 3 نسوة من عائلة واحدة (الأم، والإبنة والحفيدة).

وبحسب شبكة نشطاء عفرين فأن مصير النسوة لا زال مجهولاً ولم يعرف بعد سبب اعتقالهن.