بيان “قمة العلا” يرفض التغيير الديمغرافي في سوريا ويؤكد على وحدة أراضيها

رفض المجلس الأعلى لدول مجلس التعاون الخليجي في دورتهُ الحادية والأربعين في العلا، بالمملكة العربية السعودية، اجراءات التغيير الديمغرافي واحتلال الاراضي السورية.

وعبّر المجلس الأعلى لدول الخليج من خلال البيان الختامي لقمة العلا،

عن مواقفه الثابتة تجاه الحفاظ على وحدة الأراضي السورية واحترام استقلالها وسيادتها.

كما جدد التأكيد على المسار الدولي لحل الأزمة السورية القائم على مبادئ “جنيف1” وقرار مجلس الأمن 2254.

وأعرب المجلس الأعلى عن أمله بأن تسفر اجتماعات اللجنة الدستورية في سوريا عن توافق سريع،

وأن يكون ذلك معيناً للجهود المبذولة للوصول إلى حل سياسي للأزمة السورية.

وأدان البيان التواجد الإيراني في الأراضي السورية وتدخلاتها في الشأن السوري،

وطالب البيان كافة القوات الإيرانية ومليشيات حزب الله و”كافة الفصائل الطائفية بالخروج من الأراضي السورية”.

وعقد في المملكة العربية السعودية اليوم قمة العلا، لدول مجلس التعاون الخليجي حيث شهدت “تصالح” قطر مع دول المجلس بعد سنوات من الخصام.