ويليام روباك: فقدنا هيبتنا على المسرح العالمي لعدم وقوفنا بجانب شركائنا في قسد

قال نائب المبعوث الأميركي الخاص لهزيمة تنظيم “داعش” ويليام روباك، أن الولايات المتحدة الأميركية فقدت هيبتها إثر تجاهل الهجوم التركي في اكتوبر 2019 واستهدافها أماكن تواجد واشنطن وشركائهم في قسـد. 

وفي حديث مع موقع “ديفينس وان” الأميركي، قال روباك،

إن الولايات المتحدة “فقدت نفوذاً كبيراً وسط توغّل قوات محسوبة على تركيا في شمال شرق سوريا”.

 وتابع “إذا كان النظر إلى وجودنا في المنطقة على أنه مصدر ضغط لنوع من الحل السياسي المستقبلي، فقد فقدنا نصف الأراضي التي كنا نسيطر عليها إلى جانب قوات سوريا الديمقراطية”.

ولم يستبعد روباك عودة التنظيم الإرهابي داعش، “في حال لم تفعّل واشنطن المزيد من المساعدة على تحقيق الاستقرار في شمال شرق سوريا”.

وأوضح أن “الضرر الذي لحق بعلاقة واشنطن مع قسد تم إصلاحه إلى حد كبير”.

وأن الضرر “تم اصلاحه” بعد قرارا ترامب الاحتفاظ بوجود عسكري في سوريا

وأشار إلى وجود عدد من الملفات المستعصية في الملف السوري دون حل،

من بينها مقاتلي تنظيم داعش المحتجزين لدى قوات سوريا الديمقراطية.

لافتاً أن قوات سوريا الديمقراطية تفتقر إلى ما تحتاجه لحماية مقاتلي التنظيم الذين تحتجزهم في سجونها المؤقتة.