الإدارة الذاتية لشمال شرق سوريا تكشف خططها للعام الجديد

اختتم المجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية لشمال شرق سوريا، اجتماعه السنوي الثاني بوضع خطة جديدة خلال العام الجديد في مختلف المجالات.

وعقد المجلس اجتماعه يوم أمس في مدينة الرقة.

وتمّ خلال الاجتماع، طرح العديد من المشاريع والمقترحات ووضع خطة عمل جديدة لعام 2021.

وأكد المجلس التنفيذي أنه يسعى خلال العام الجديد إلى تنفيذ العديد من الأعمال أبرزها:

الاستمرار بالعمل السياسي لحل الأزمة السورية استناداً إلى بيان جنيف والقرار الأممي رقم2245.

العمل على إعادة النظر لتشكيل الهيئات التي تمثّل الشعب السوري في اجتماع جنيف والدستور السوري.

السعي لكسب الاعتراف السياسي بالإدارة الذاتية ضمن الحل السياسي للأزمة السورية.

دعم استمرار المباحثات الكردية ضمن منظومة الحوار السوري – السوري بهدف الوصول إلى معارضة وطنية بعيدة عن الأجندة الخارجية.

الحفاظ على الأمن والاستقرار في شمال و شرق سوريا.

الدفاع عن وحدة وسيادة الأراضي السورية.

السعي لاستعادة الأراضي التي سيطرت عليها تركيا وفصائلها الجهادية.

العمل على تطوير العمل الإداري وإعادة هيكلية الإدارة الذاتية بما يتوافق مع الميثاق الأساسي للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ومتابعة واستكمال الهياكل التنظيمية لكافة الهيئات والمكاتب والإدارات وفق الأنظمة الداخلية المعتمدة.

– تفعيل وتطوير جهاز الرقابة ضمن مؤسسات الإدارة الذاتية ورفده بالخبرات والاختصاصات اللازمة.

مكافحة كافة أشكال الفساد.

إعطاء الأولوية للمشاريع الخدمية المتعلّقة بالبنية التحتية من تعبيد وتزفيت الطرق وصيانة الجسور والعبّارات وتمديد شبكات المياه والصرف الصّحي وشبكات الكهرباء من توسعة وصيانة.

ترميم المشافي والمراكز الصحية القائمة، وتأمين احتياجاتها وتجهيزاتها وبناء مشافٍ تخصّصيّة جديدة.

زيادة عدد الأفران لتغطية حاجة المواطنين من الخبز وتحسين نوعيته.