دفعة جديدة من الأسر السورية ستخرج خلال أيام من مخيم الهول

في إطار قرار الإدارة الذاتية القاضي بإخراج العائلات السورية من مخيم الهول ، قالت مصادر من المخيم أن دفعة جديدة من أبناء منبج سيخرجون خلال الأيام القادمة.

المخيم الواقع على بُعد 45 كم شرق مدينة الحسكة، يتألف من 9 قواطع،

وأخطر هذه القواطع هو الخاص بأسر عناصر داعش، والذي قُسم إلى 5 أقسام لإحكام السيطرة عليه.

ويبلغ تعداد الموجودين ضمن قاطع “المهاجرات” 8965 شخصًا، موزعين على 2625 أسرة،

جلّهم أطفال تتراوح أعمارهم بين عام و17 عامًا، بالإضافة إلى نساء ينحدرن من 53 دولة عربية وغربية وآسيوية.

وأصدرت الإدارة الذاتية في الـ 10 من تشرين الأول 2020 قراراً يقضي بإخراج الأسر السورية النازحة الراغبة بالخروج من مخيم الهول،

بناء على الاجتماع المنعقد بتاريخ 5 تشرين الأول 2020 بين الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ومجلس سوريا الديمقراطية وهيئة الشؤون الاجتماعية والعمل وهيئة الداخلية.

وفي هذا السياق قالت مصادر من المخيم، أن الدفعة العاشر والتي تشمل أبناء مدينة منبج ستخرج خلال الأيام القادمة،

ويتم حاليا وفق المصادر التأكد من الثبوتيات التي قدموها.

هذا وكانت الدفعة التاسعة من الأسر قرد خرجت في الـ28 كانون الثاني/يناير الفائت.