مجلس عفرين يطالب بمحاسبة مرتكبي مجزرة تل رفعت

طالب مجلس مقاطعة عفرين، محاسبة مرتكبي مجزرة تل رفعت التي حصلت العام الماضي، وراح ضحيتها 8 أطفال.

وتجمع العشرات من مهجري عفرين امام دور شهداء مجزرة تل رفعت الواقع في مدخل مدينة تل رفعت.

وهناك تم قراءة بيان، من قبل الرئيس المشترك لمجلس مقاطعة عفرين محمد نعسو.

وأشار البيان أنه لم يتم محاسبة مرتكبي مجزرة تل رفعت “رغم أن تقرير لجنة التحقيق الدولية لمجلس حقوق الإنسان،

وصفت هذه الجريمة على أنها جريمة حرب”.

وتابع البيان “هذا التقصير من قبل المؤسسات الحقوقية جعل من اردوغان يستمر بوحشية تجاه الشعب العفريني والشعب السوري كافة”.

وطالب البيان في الختام بمحاكمة المتورطين في المجزرة.

ويشار إلى أن القوات التركية والفصائل الجهادية نفذت في مثل هذا اليوم من العام الماضي، قصفاً صاروخياً مكثفاً على تل رفعت.

وأسفر القصف عن فقدان عشرة أشخاص لحياتهم منهم ثمانية أطفال، وإصابة ثمانية أشخاص آخرين.