بالتزامن مع أنباء عن اجتماع بين ضباط روس وأتراك فصائل تابعة لتركيا تهاجم ريف تل تمر

بالتزامن مع اجتماع بين ضباط روس وأتراك قصفت القوات التركية والفصائل الجهادية قرية بريف تل تمر الغربي، كما حاولت التسلل لأحدى القري.

وقصفت القوات التركية والفصائل الجهادية التابعة لها قرى طويلة وتل طويل وتل كرابيت بقذائف الهاون،

وحاولت الفصائل المتواجدة في قرية القاسمية التسلل إلى قرية أم الكيف بريف ناحية تل تمر الغربي.

وأكدت مصادر عسكرية أن مقاتلي مجلس تل تمر العسكري تصدوا لمحاولة التسلل،

وأنه سقط عدد من القتلى والجرحى في صفوف الفصائل التابعة لتركيا.

وتزامن الهجوم مع أنباء عن دخول ضباط روس إلى مناطق سيطرة تركيا في ريف مدينة سري كانيه/ رأس العين.

وكان المرصد السوري لحقوق الانسان قد أشار صباح اليوم

أن اجتماعاً قد يجري بين الضباط الروس والأتراك في قرية علوك بريف سري كانيه/ رأس العين.