قوات سوريا الديمقراطية تعلن اطلاق حملة واسعة النطاق ضد داعش

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية عن حملة واسعة النطاق ضد خلايا داعش انتقاماً لاغتيال سعدة الهرماس وهند الخضير الإداريتين في بلدة تل الشاير.

ونشر المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية بياناً، بخصوص انطلاق الحملة يوم أمس الخميس،

لتشمل دير الزور وصولاً إلى الحدود العراقية السورية.

وجاء في نص البيان “انتقاماً للامرأتين المناضلتين، أطلقت قواتنا حملة واسعة النطاق ضد داعش”.

واشار  البيان إلى أن الحملة تأتي أيضاً بسبب ازدياد نشاط وهجمات داعش في دير الزور،

وشددت على أن الحملة ستكون بمشاركة وحدات حماية الشعب والمرأة وقوى الأمن الداخلي.

وأكدت أن هذه الحملة، ستبدأ في صحراء دير الزور وصولًا إلى الحدود العراقية السورية.

واشار البيان أنهم تمكنوا في الـ 24 الساعة الأولى من الحملة، بمداهمة عشرات النقاط التابعة لداعش،

وأنه تم توقيف العشرات والاستيلاء كميات كبيرة من الذخيرة، وأكدت أن الحملة لا تزال مستمرة.

وقالت انه في الأيام المقبلة سيتم مشاركة نتائج الحملة مع الرأي العام.