البدء بتسوية أوضاع أهالي بلدة الشيوخ تمهيداً للعودة

أصدر عدد من وجهاء عشائر بلدة الشيوخ غرب مدينة كوباني بياناً أعلنوا فيه البدء بتسوية أوضاع أهالي بلدة الشيوخ.

وقرأ عبدالرزاق أحمد البيان في مدينة منبج بحضور عدد من وجهاء وشيوخ عشائر بلدة الشيوخ.

وأكد البيان أن الإدارة الذاتية وافقت على تسوية أوضاع أهالي بلدة الشيوخ دون المساس بهم.

ويشمل قرار التسوية من المنتسبين للفصائل التابعة لتركيا خارج مناطق الإدارة الذاتية.

وتوصل العشائر لهذا الاتفاق مع الإدارة الذاتية من خلال التنسيق مع لجنة العشائر.

وأكد بيان العشائر أن هذا القرار يُستثني منه من تلطخت يده بالدماء.

وأوضح البيان أن الكفالة لدى الجهات المختصة على ضمانة وجهاء بلدة الشيوخ الشخصية وبالاتفاق مع كافة المؤسسات”.

وأشار بيان الوجهاء أيضاً إلى أن الموعد الأخير للتسوية يصادف في الثاني والعشرين من الشهر الحالي.