مظلوم عبدي يدعو بايدن لتصحيح أخطاء إدارة ترامب

أعرب القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي عن أمله في أن يقوم الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن بتصحيح أخطاء إدارة  دونالد ترامب بينها إعطاء الضوء الأخضر لتركيا باجتياح مناطق في شمال شرقي سوريا.

ودعا عبدي إدارة بايدن، في حوار لصحيفة الشرق الأوسط لتبني استراتيجية جديدة لتفعيل دور أميركا ووضع نهاية لما أسماها المحرقة السورية.

وعن التفاوض مع النظام، قال عبدي إن عدم انتقال الحوار من البعد العسكري الذي يضمنه الجانب الروسي،

إلى اتفاق سياسي “يعود للذهنية الإقصائية للنظام التي تسعى للعودة بالبلاد إلى ما قبل عام 2011”

واكد ان النظام يسعى لاستفزازات وتوترات ويحاول خلق فتنة عربية – كردية.

وقال عبدي إن «قسد» تحافظ على التوازن شرق الفرات من خلال التعامل مع جميع الأطراف،

وأكد أن كل التحركات الروسية في منطقة “شرق الفرات” من إقامة قواعد وتسيير دوريات تتم وفق آلية متفق عليها.

وقال إنه لا يعارض المشاركة في أي جسم عسكري سوري مشترك يحافظ على خصوصيتهم.

مشدداً على أن لا يكون هذا الجسم ذا صبغة قومية أو دينية أو مذهبية ولا خاضعاً لأطراف خارجية.

وأضاف “أن تشكيل مجلس عسكري مشترك ممكن، إن توفرت الإرادة والنوايا الصادقة من الأطراف المعنية”.