مظلوم عبدي يشرح أسباب التوتر في الحسكة وقامشلو

قال القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، مظلوم عبدي، أن التوترات الأمنية التي تشهدها مدينتي الحسكة وقامشلو سببها “ذهنية النظام السوري”.

القائد العام لقوات لقسد، مظلوم عبدي، تحدث في لقاء مع “الحدث” عن آخر التطورات الأمنية في مدينتي الحسكة وقامشلو في شمال وشرق سوريا.

وخلال رده على سؤال، فيما إذا كانت هذه التوترات قد جاءت بعد زيارة لوفد مجلس سوريا الديمقراطية إلى العاصمة السورية دمشق، نوه عبدي، أنه الوفد زار دمشق، لكنه نفى أن تكون التوترات الحالية تأتي بسبب فشل زيارة مسد إلى دمشق التي وصفها “بغير الناجحة”.

وأوضح القائد العام لقسد، أن التوتر يعود “لعقلية النظام” الذي ما زال يفكر بعقلية ما قبل 2011.

وقال عبدي، أن السبب الأساسي للتوترات بين هو تهديد النظام بعمل عسكري على مناطق شمال وشرق سوريا،

إضافة للحصار التي تفرضه على منطقة الشهباء وبعض الأحياء الكردية في حلب واعتقال المدنيين.

وشدد القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، مظلوم عبدي، أن النظام السوري هو من أجبرهم على اتخاذ هذه المواقف.