مسؤول في وحدات حماية الشعب يكشف مجريات العملية ضد خلايا داعش

قال مسؤول في وحدات حماية الشعب ان قوات سوريا الديمقراطية تمكنت متن اعتقال أكثر من 30 عنصراً من خلايا داعش خلال يومين من العملية الواسعة النطاق التي اطلقتها بديرالزور والحسكة.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد أعلنت يوم أمس عبر بيان البدء بعملية واسعة النطاق بدء من يوم الخميس.

ويشارك في العملية كل من قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب والقوى الأمنية.

وتشمل العملية العسكرية مناطق في ديرالزور ووصولاً للحدود السورية العراقية.

وقال سيامند علي وهو مسؤول في “إعلام وحدات حماية الشعب”، لنورث برس إن الخلايا النائمة التابعة لتنظيم “داعش” استهدفت تلك المناطق ومناطق بريف حسكة بتفجيرات وعمليات اغتيال طالت مدنيين وعاملين في المؤسسات التابعة للإدارة الذاتية.

واكد أن القوات المشاركة تمكنت خلال اليوم الثاني في العملية من اعتقال أكثر من 30 عنصراً في خلايا داعش.

كما أكد سيطرة قواتهم على وكر تحت الأرض “يدير التنظيم عملياته من هناك”.